الخارجية السودانية تصدر بيانا وتوجه جديدا للدعم السريع

0

اتهمت وزارة الخارجية السودانية امس السبت، قوات الدعم السريع بقصف محطة رئيسية للمياه شمالي أمدرمان ما أدى إلى توقفها مؤقتا.

وقال بيان أصدرته وزارة الخارجية إنه “مواصلة لنهج المليشيا المتمردة في استهداف المرافق الإنسانية وتعريض حياة المدنيين العزل للخطر، قصف المتمردون اليوم محطة مياه المنارة، شمال أمدرمان، بـ 13 دانة، سقطت ثمانية منها في حوض تنقية المياه، ما أدى لإيقاف العمل بالمحطة مؤقتا لقياس أثر السموم على المياه”.

وتعد محطة المنارة من محطات المياه الرئيسية في منطقة أمدرمان، حيث تغذي كل أحياء محلية كرري بالمياه كما أنها تغطي جزئيا محليات أمدرمان وأمبدة، وينذر توقفها بتعرض ثلاث محليات للعطش.

وأوضح البيان بأن هذه الجريمة الشنيعة تضاف إلى قائمة طويلة من الفظائع التي ظلت ترتكبها المليشيا المتمردة مثل قصف المناطق السكنية الآمنة في العاصمة ومدن وقرى أخرى راح ضحيتها عشرات المواطنين خلال الأسابيع الماضية.

كما نوه البيان الى استمرار احتلال الدعم السريع للمستشفيات ومحطة مياه بحري ونهبها لمستودعات الأغذية والأدوية والمواد الضرورية، ومحاصرتها لمدينة نيالا، فضلا عن احتجازها لآلاف المدنيين لاستخدامهم دروعا بشرية – وفقا لتعبير البيان.

وأدانت الخارجية ما وصفته بالمسلك الإرهابي اليائس من قوات الدعم السريع وأن حربها صارت على المواطنين العزل والمناطق والمرافق المدنية بعد أن خسرت معركتها مع القوات المسلحة، حاثة المجتمع الدولي على ادانت هذه الجرائم الإرهابية المستمرة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com