عاجل – مقتـ ـل عضو بلجان المقاومة في نيالا رميًا بالرصاص

0

قتل عضو لجان المقاومة بمدينة نيالا المهندس مجاهد محمود، من قبل قوة مسلحة بحي السلام.

وقالت إحدى أقرباء القتيل لحسل دارفور24، إنه وجد مجموعة من شباب من الحي واقعين تحت تهديد القوة المسلحة وحينما حاول التدخل بالطلب من القوة الذهاب إلى ارتكاز قوات الدعم السريع أطلقوا عليه الرصاص وأرادوه قتيلاً.

ودان آدم الزين ترجوك، رئيس لجان المقاومة نيالا مقتل أحد أعضاء لجان المقاومة، قائلًا إن الفقيد أحد ركائز العمل الثوري وساهم في إسقاط نظام الإنقاذ عبر المظاهرات التي كانت تخرج في المدينة، مشيرًا لدوره المجتمعي في العمل التطوعي وخدمة النازحين والمرضى.

من جهتها قالت هناء يس ابنة خالة القتيل مجاهد لـ”دارفور24″ إن القتيل وجد أثناء عودته للمنزل بعض شباب حي السلام تحت تهديد السلاح من قبل قوة مسلحة تتمطي الدرجات النارية وحينما تحدث معهم طالباً منهم الذهاب إلى ارتكاز قوات الدعم السريع بالحي قاموا بإطلاق 5 رصاصات عليه أردته قتيلاً في الحال.

وأكد مصدر رفيع بقوات الدعم السريع ملاحقة المسلحين بعد رصدهم ومعرفة أوصافهم موضحًا أن المجموعة من المتفلتين مدون في مواجهتها أكثر من 11 بلاغ نهب في إنحاء مدينة نيالا.

وذكر المصدر أن المجموعة نفسها قامت بنهب سيارة ضابط بقوات الدعم السريع من المنطقة الصناعية نيالا وتم رصدها في أعمال نهب أخرى بأحياء الوحدة والسكة حديد والنهضة.

وشهدت مدينة نيالا نهاية مارس الماضي اغتيال تاجر الوقود بحر الدين إبراهيم بنيالا حي السكة حديد وجرح 2 من أشقائه من قبل قوة مسلحة قامت بتهديده ونهبه وإطلاق الرصاص عليه.

وفي نيالا حي الوحدة تعرض صاحب محلات واي فاي إلى تهديد بالسلاح ونهب مبالغ مالية من تطبيقات بنكية تجاوزت 5 مليون جنيه سوداني.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com