الدعم السريع تحتجز مصور تلفزيوني وعضو بحزب المؤتمر السوداني بودمدني

0
احتجزت قوة تتبع للدعم السريع كبير المصورين بفضائية الجزيرة الخضرا خالد الحادو في ارتكاز بكبري بيكة صباح اليوم دون توضيح الأسباب والدوافع. كما أعتقلت عضو حزب المؤتمر السوداني يوم الاثنين الماضي.
ونقلت المنصة الرسمية لمجلس الوزراء عن مصدر موثوق أن القوة احتجزت المصور خالد قادماً من قرى مدينة الحوش في طريقه الي مدني صباح اليوم، دون إبداء أي أسباب وبطريقة غير مشروعة ووضعه في ظروف احتجاز غير قانونية.
وعبرت أسرته وأهله بالقرية وزملائه في الوسط الإعلامي عن استيائهم وحزنهم لاعتقاله مطالبين باطلاق سراحه فورًا ودون شروط وعدم التعرض له.
من جهة أخرى كشف حزب المؤتمر السوداني عن اعتقال قوات الدعم السريع عضو الحزب بفرعية مدني الكبرى الصادق برعي ، من منزله الكائن بحي مايو ٤٠ يوم الاثنين الماضي.
وأدان الحزب الإستهداف للقيادات السياسية والثورية السلمية سواء في القوى السياسية أو لجان المقاومة ولجان الطوارئ ومنظمات المجتمع المدني، واعتبره استمراراً في تضييق دائرة الفعل المدني سعياً من اجل عسكرة الفضاء العام .
وحمّل قوات الدعم السريع مسئولية سلامة الصادق برعي وسائر المعتقلين مطالبة بطلاق سراحهم.
ويشير “راديو دبنقا” إلى ازدياد ظاهرة الاعتقال التعسفي من قبل طرفي النزاع وخاصة قوات الدعم السريع، إذ لايزال مصير مدير تحرير صحيفة الميدان وشقيقه غير معلوم واعتبارهما في حالة اختفاء قسري لعدم تمكينهم من الاتصال بذويهم، كما لازال الصحفي بوكالة السودان للأنباء “سونا” عبدالرحمن واراب حبيس في سجون الدعم السريع، وغير معروف مكان احتجازه وقد تجاوز ستة أشهر.

اضف ردك !

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com