قطع الإتصالات كيف أثر على مواطني السودان

0

متابعة : اخبار السودان

تواصل انقطاع خدمة الاتصالات والإنترنت بصورة شاملة من جميع أرجاء البلاد لليوم الثاني على التوالي باستثناء خدمة الإنترنت الأرضي من شركتي (كنار) و(سوداتل).

وتسبب انقطاع خدمة الانترنت في التوقف الكامل لأعمال السجل المدني، وإصدار الجوازات، كما أدت لشلل تام في الجهاز المصرفي.

وأكد مواطنون لراديو دبنقا أن التطبيقات البنكية مثل بنكك وفوري لم تخرج عن الخدمة، ولكن عدم توفر خدمة الإنترنت أدى لعدم استفادة المواطنين من خدمة التحويلات المصرفية. كما لجأ المواطنون في مختلف الولاية إلى جهاز (ستارلينك) الذي يعمل عبر الأقمار الصناعية للوصول إلى خدمة الانترنت، فيما تواصل العمل في مطار بورتسودان بصورة طبيعية.

ولم تصدر أي جهة رسمية بياناً حول أسباب انقطاع خدمة الإنترنت، ولكن الناطق باسم مليشيا الدعم السريع نفى صلتهم بقطع الإنترنت.

وأشارت منصة الناطق الرسمي باسم الحكومة لمساعي لتغيير نظام تغذية الشبكة للولايات عبر البحر، وذلك بهدف تجنب تكرار ما حدث مؤخراً، ولكن المهندس عمار حمودة المتخصص في مجال الاتصالات أوضح لراديو دبنقا إن الكوابل البحرية تعمل على ربط الشبكة الداخلية بالخارج خاصة الإنترنت والمكالمات الدولية، نافياً علاقتها بالشبكة والتواصل بين أطرافها ولا علاقة له بمركز الشبكة أو عمل الخدمة، مبيناً إن الربط بالكوابل هو الأسهل والأرخص والأوسع سعة ، كما أن هنالك إمكانية للتواصل بالعالم الخارجي عبر الأقمار الاصطناعية مثل محطة ام حراز.

اضف ردك !

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com