قتلى وجرحى ونزوح جراء اشتباكات بين الجيش والحركة الشعبية بجنوب كردفان

0
قالت مصفوفة تتبع النزوح التابعة لمنظمة الهجرة الدولية إن الاشتباكات بين القوات المسلحة والحركة الشعبية شمال (جناح الحلو) بقرية الكويك بمحلية الريف الشرقي بولاية جنوب كردفان، يوم السبت، أدت إلى نزوح واسع النطاق من محلية الريف الشرقي.
وأوضحت المصفوفة، في تقرير تحصل عليه راديو دبنقا، إن الاشتباكات أدت إلى نزوح 204 أسرة للمرة الثانية بعد أن نزحت في وقت سابق من محلية كادوقلي.
وكانت قوات الحركة الشعبية شمال قيادة الحلو شنت، يوم السبت، هجوماً على منطقة الكويك في الريف الشرقي التي تبعد 30 كيلومتر من كادوقلي من محورين فيما قالت القوات المسلحة إنها تمكنت من صد الهجوم.
وقال شهود من المنطقة إن القوات هاجمت الكويك عبر محورين من كيقا والآخر من الاتجاه الجنوب الشرقي لمدينة كادقلى واستمرت الاشتباكات لثلاثة ساعات.
وقال العقيد ابراهيم الحوري رئيس تحرير صحيفة القوات المسلحة الأسبق في صفحته على فيسبوك إن القوات المسلحة تمكنت من صد الهجوم مشيراً إلى سقوط قتلى والاستيلاء على عدد من الآليات.
ونشر مواطنون من المنطقة في فيسبوك أخباراً عن مقتل عدد من الضحايا المدنيين من ذويهم خلال الاشتباكات.
من جهته قال مبارك اردول القيادي في الكتلة الديمقراطية في صفحته على فيسبوك إن قوات قبلية تحركت بالمواتر عقب نهاية الاشتباكات وأحرقت قرية كيقا وقامت بتصفية عدد من المواطنين بينهم مك قبيلة كيقا وعدد من المواطنين.
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
Verified by MonsterInsights